@وكالة الأنباء السعوديةأخبار عربيةالسعودية

اليوم الوطني / وزارة التعليم تقيم حفلها السنوي والمعرض المصاحب بمناسبة اليوم الوطني الـ 92 وكالة الأنباء السعودية

الرياض 28 صفر 1444 هـ الموافق 24 سبتمبر 2022 م واس
أقامت وزارة التعليم اليوم حفلها السنوي بمناسبة اليوم الوطني الـ 92، والمعرض المصاحب له، بما تضمّنه من منجزات ونجاحات سجلها التعليم وأبناء وبنات المملكة محلياً ودولياً، بحضور معالي نائب وزير التعليم للجامعات والبحث والابتكار الدكتور محمد بن أحمد السديري، ومنسوبي وزارة التعليم.
واطلع معالي الدكتور السديري على معرض منجزات التعليم المصاحب للاحتفالية، الذي اشتمل على عرض أبرز نجاحات الوطن، وما تم تحقيقه من ميداليات وأوسمة محلياً وعالمياً، وكذلك منجزات وزارة التعليم، بما فيها منصات التعليم عن بُعد، والمقررات الإلكترونية، والطفولة المبكرة، إلى جانب ما تحقق من منجزات في تطوير المناهج والخطط الدراسية، وتقدم الجامعات السعودية في التصنيفات والمؤشرات الدولية، والأبحاث العلمية.
وألقى معاليه كلمة وزارة التعليم خلال الحفل، أشار فيها إلى أن اليوم الوطني يأتي كل عام؛ ليوثق صلتنا بإنجاز وحدة الوطن، الذي نهض لبنائه المؤسس الملك عبدالعزيز -طيب الله ثراه- ورجاله المخلصون من أبناء هذا الوطن، وقدموا التضحيات الكبيرة في سبيل نهضة وقيام المملكة بالأمن والرخاء، وتحقيق الإنجازات.
وقال: “يؤكد اليوم الوطني على وعي أبناء وبنات هذا الوطن الشامخ بعظمته ومنجزاته، التي تتابعت منذ 92 عاماً من البناء والتشييد، التي وصلت في وقتنا الحالي إلى عنان السماء”، مشيّداً بتحولات جديدة في مفاهيم التطوير، وفق رؤية المملكة 2030، التي تجمع بين تحقيق المنجزات النوعية ذات العائد الملموس والتمسك بالقواعد والأسس التي قام عليها الوطن.
ونوه بما يحظى به قطاعا التعليم العام والجامعي من اهتمام ودعم ورعاية مستمرة من القيادة الرشيدة -أيدها الله-، مبيناً أن التعليم العام يشهد نمواً متسارعاً على جميع الأصعدة، مما يفرض على الوزارة التوسّع في مرحلة الطفولة المبكرة؛ لتحسين جودة التعليم، وحصول كل طفل على فرص التعلّم الحديثة، إضافةً إلى تطوير

- اقرأ الخبر على الموقع الرسمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى