@موقع 24 الإخباريالإمارات العربية المتحدةرياضة

مارسيليا يواجه سبورتنغ في دوري الأبطال بأبواب مغلقة

قال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) الجمعة، إن أولمبيك مارسيليا سيخوض مباراته المقبلة على أرضه في دوري الأبطال أمام سبورتنغ خلف أبواب مغلقة في الرابع من أكتوبر (تشرين الأول)، بعد أحداث الشغب خلال مواجهة أينتراخت فرانكفورت هذا الشهر. انتهى اللقاء أمام الفريق الألماني ضمن المجموعة الرابعة بفوز فرانكفورت 1-0، لكن تدخلت قوات مكافحة الشغب لتفريق الجماهير بعد تبادل إطلاق الألعاب النارية.

وأدان فرانكفورت قيام مشجع، تم اعتقاله بالتحية النازية.

وقررت لجنة الاستئناف باليويفا أيضاً خوض مرسيليا المباراة التالية مع إغلاق المدرج الشمالي في إستاد فيلودروم، عند استضافة توتنهام هوتسبير في أول نوفمبر (تشرين الثاني) بالمسابقة القارية.

وأمر يويفا بالإغلاق الجزئي للمدرج بسبب “إشعال ألعاب نارية وإلقاء مقذوفات واستخدام أقلام الليزر وشغب الجماهير وسد ممرات المشجعين”.

كما عوقب فرانكفورت بدفع غرامات قيمتها 45 ألف يورو (43555 دولارا)، مع إغلاق جزئي بملعبه في المباراة القادمة على أرضه، كما مُنع من بيع تذاكر لمشجعيه في المباراة المقبلة خارج أرضه، والحرمان لمدة عام في حال تكرار التصرفات. 

- اقرأ الخبر على الموقع الرسمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى