@بوابة الفجر المصريةأخبار عربيةمصر

محمود التهامي يشعل أجواء سفح الأهرامات بأول حفل إنشاد ديني (صور)

أشعل المنشد محمود التهامي أجواء منطقة الأهرامات الأثرية،  بسهرة إنشاد ديني هي الأولى من نوعها في سفح الهرم.

أول حفل إنشاد ديني بالأهرامات

وسجل التهامي يهذا الحفل بصمته في سجل التاريخ الفني باعتباره أول حفل غنائي للإنشاد الديني تحتضته الأهرامات،  في رسالة واضحة للتسامح والاعتدال الديني، وتقديم مفهوم جديد للحفاظ على الهوية الثقاقية المصرية مع اتصالها بهويتها التاريخية الأثرية.

ألبوم “أنين”

واختار التهامي الاحتفال بإطلاق ألبومه الجديد “أنين”  وسط سحر المنطقة الأثرية الأشهر عالميا، ووسط آلاف الحضور من مختلف الأعمار،  بين الشباب والأطفال والعائلات،  وبحضور خاص لعدد من كبار الدولة والشخصيات العامة وتحت مظلة وزارة الشباب والرياضة.

 قصائد التهامي خلال الحفل

وأمتع التهامي آلاف الحضور بوصلة إنشاد غنائية استمرت أكثر من ساعتين بشكل متواصل،  قدم خلالها توليفة من أشهر أغانيه،  من بينها رائعته الوطنية الجديدة “مصر هنا”،  وقصيدة” قمر” وأغنية “العز بالحب” وأغنية “قلبي وطرفي”.

التهامي يعبر عن فخره بنجاح الحفل

وعبر التهامي عن سعادته الكبيرة بنجاح الحفل جماهيريا قائلا:  “فخور بإحياء حفل تاريخي للإنشاد الديني وسط عراقة وتاريخ سفح الأهرامات،  بهدف تقديم روح الإنشاد بصورة عصرية مع مزيج الموسيقى الغربية والشرقية الحية، موضحا أن هدف الحفل في هذا المكان تحديدا يأتي تأكيدا لتماس الهوية الدينية والثقافية المصرية مع هويتها التاريخية بآثارها العظيمة.

ويقدم التهامي عبر مشروع ألبومه الجديد” أنين” تجسيدا سماعيا لرؤيته الفنية التي تهدف لتقديم اللغة العربية الفصحى والقصائد الصوفية بمزيج من الموسيقى الغربية العالمية بين الروك والهاوس والراي مع لمسات من الموسيقى الشرقية واللون الصعيدي والتراثي المصري الأصيل.

رعاية وزارة الشباب للحفل
 

ويأتي الحفل بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة ومؤسسة بيت الإنشاد، ومجموعة أبوظبي للثقافةوالفنون، تحت مظلة توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي في بعث رسالة عن ثقافة الفن الإسلامي الصحيح، والحفاظ على الهوية العربية وتجديد الخطاب الديني.

- اقرأ الخبر على الموقع الرسمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى